ضمنهم بارون مخدرات.. اعتقالات خلال تفكيك شبكة متخصصة في تصنيع الزوارق الموجهة للتهريب

أعتقلت عناصر الحرس المدني الاسباني 20 شخصا على الأقل، في عملية امنية نفذت صباح اليوم الثلاثاء، استهدفت شبكة متخصصة في صناعة الزوارق السريعة، الموجهة للاستخدام في تهريب المخدرات بالمضيق.

وحسب تقارير إعلامية متطابقة، فإن الحرس المدني نفذ عدة مداهمات بعدة وحدات صناعية ومنازل، في عدد من المناطق بجهة غاليسيا، أسفرت حتى الان عن اعتقال 20 متورطا، بينهم بارون مخدرات يدعى فرانسيسكو خابيير، البالغ من العمر 52 سنة والذي نجا من الموت في حادث خلف وفاة شخص، خلال اصطدام بين زورقين في مضيق جبل طارق.

 

 

 

وأضافت نفس المصادر، أن العملية شاركت فيها وحدات أمنية خاصة مع الشرطة الوطنية بأمر من المحكمة الابتدائية رقم 3 بمدينة كابادوس، التابعة لمنطقة بوني بيدرا (غاليسيا)، وذلك بتنسيق مع السلطات القضائية البرتغالية، في عملية لازالت جارية على الارض، ويتوقع أن تستمر إلى يوم غد الأربعاء.

 

ويرجح أن يحال المعتقلون على النيابة العامة يومي الخميس والجمعة، بتهم صناعة وتخزين القوارب السريعة المعدة لتهريب المخدرات وإلحاق الضرر بالصحة العامة.

 

وتعتبر هذه العملية ضربة موجهة لشبكات التهريب الدولي للمخدرات، خاصة و أنها الثانية في أقل من شهر، بعد تفكيك شبكة أخرى متخصصة في نفس النشاط بجهة غاليسيا.