إيطاليا ترد على زيارة تبون عقب مغادرته

قام البرلمانيان الإيطاليان “ماركو دي مايو” و”أورانيا باباثيو” بإصدار بلاغًا، يوم أمس الاثنين، أعلنا فيه عن “إحداث مجموعة برلمانية لدعم مخطط الحكم الذاتي في الصحراء المغربية.

 

 

يأتي ذلك ذلك بمبادرة من عدة نواب وأعضاء مجلس الشيوخ المنتمين لمختلف المجموعات السياسية الإيطالية.

 

 

 

حيث جاء في البلاغ أن المملكة المغربية قد أطلقت دينامية إيجابية، من خلال مخطط الحكم الذاتي في الصحراء المغربية.

 

 

 

والمدعوم من طرف بلدان إفريقية، عربية، آسيوية وأمريكية مختلفة، استجابة لدعوة مجلس الأمن والمجتمع الدولي.

 

 

 

ووفقًا لذات المصدر: “أن الهدف يتمثل في تعزيز جهود الأمم المتحدة الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي، براغماتي وقابل للتطبيق، يقوم على التوافق”.

 

 

 

إيطاليا ترد على زيارة تبون عقب مغادرته

 

وأكد أن “العديد من الدول الأوروبية تعتبر أن مخطط الحكم الذاتي يعد الحل الأكثر جدية ومصداقية من أجل وضع حد لهذا النزاع.

 

وصرح وزير الشؤون الخارجية الإيطالي “لويجي دي مايو”، خلال زيارته الأخيرة للمغرب، أن إيطاليا تأخذ بعين الاعتبار جهود المغرب الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي عادل.

 

كما كشف ذات المصدر أن “عمل هذه المجموعة، المنبثقة عن توجه إيجابي واستباقي، يندرج ضمن هذا المنظور”.

 

فيما يشكل الخلاف حول الصحراء المغربية إحدى العقبات التي تحول دون اتحاد المغرب العربي وقيامه على نحو قوي ومتضامن.

 

وبمواجهة مختلف التحديات المشتركة التي تعرفها المنطقة على مستوى الأمن، حسبما جاء فى بلاغ البرلمانييّن.